قارورة حبر

دموع السماء ...

24-12-2016 3448 زيارة

صباحي رحمة بنسمات مطر افتتحت بها وريقاتي المبتلة لحظتها ..

 يا عشقي الأبدي أسرِ بي إلى أقصى منابع الإحساس فيك لأسطر حروفاً غص بها قلبي المحروم منك حين حاجتي إليك .. أنا انتظرك منذ زمن .. متأهبَ انهمارك على بيداء قلبي الظامئ  لفقدك .. انتظر هطولك لوجنتيّ الذابلة كنبتة في فصل خريفها .. انتظر أن ترتوي أناملي من سحرك حيث أقترب لذاتي لحظة نزولك على راحتيّ .. افتقدك لأني أراك رحمة وأسمعك عزفا وأكتبك خاطرة وأتنفسك عبيرا وأنطقك " مطر " ...

 

بهاء الصفار

قد يعجبك ايضاً