الصحة والحياة

علم الصابون.. كيفية قتل فيروس كورونا

18-04-2020 365 زيارة

يمكن للفيروسات ان تكون نشطة خارج الجسم لساعات او حتى ايام والمطهرات والسوائل والمناديل والهلام والكريمات التي تحتوي على الكحول كلها مفيدة للتخلص منها لكنها ليست جيدة مثل الصابون العادي,. بمجرد اصابتك بالفيروس لا توجد ادوية يمكن ان تقتله او تساعدك على التخلص منه ولكن ايضا اغسل يديك لوقف انتشار الفيروس و يبدو هذا غريبا حيث لا يمكنك حتى مقابل مليون دولار الحصول على دواء لفيروس كورونا لكن قالب الصابون الخاص بجدتك يقتل الفايروس؛ فلماذا يعمل الصابون بشكل جيد على فيروس كورونا ومعظم الفيروسات ؟

القصة القصيرة :

 لان الفيروس عبارة عن جسيمات نانوية مجمعة ذاتيا تكون فيها اضعف حلقة هي الطبقة الدهنية ويذيب الصابون غشاء الدهون وينهار الفيروس مثل بيت الورق ويموت او بالأحرى يجب ان نقول انه يصبح غير نشط لان الفيروسات ليست على قيد الحياة حقا, القصة الأطول قليلا هي ان معظم الفيروسات تتكون من ثلاث كتل بناء رئيسية : RNA حمض الريبونوكليك والبروتينات والدهون : تصنع الخلية المصابة بالفيروس الكثير من كتل البناء هذه ثم تتجمع ذاتيا تلقائيا لتكوين الفيروس و بشكل حاسم لا توجد روابط تساهمية قوية تربط هذه الوحدات معا مما يعني انك لا تحتاج بالضرورة الى مواد كيمائية قاسية لتقسيم هذه الوحدات فعندما تموت الخلية المصابة تهرب كل هذه الفيروسات الجديدة وتستمر في اصابة الخلايا الاخرى وينتهي الامر ببعضها ايضا في الشعب الهوائية للرئتين عند السعال او خاصة عند العطاس ويمكن ان تطير قطرات صغيرة من الشعب الهوائية حتى 10 امتار ويعتقد انها الناقلات الاكبر لحاملات فيروسات كورونا الرئيسية ويمكن ان تصل الى مترين على الاقل . تنتهي هذه القطرات الصغيرة على الاسطح وتجف بسرعة غالبا لكن الفيروسات لا تزال نشطة وجلد الانسان سطح مثالي للفيروس وهو ( عضوي ) وتتفاعل البروتينات والاحماض الدهنية في الخلايا الميتة على السطح مع الفيروس . عندما تلمس على سبيل المثال سطح صلب عليه جزيء فيروس سوف يلتصق ببشرتك ومن ثم ينتقل الى يديك و اذا لمست بعد ذلك وجهك وخاصة عينيك او انفك او فمك يمكن ان تصاب بالعدوى ومن المعروف ان معظم الناس يلمسون وجوههم مرة كل دقيقتين الى خمس دقائق . قد ينجح غسل الفيروس بالماء وحده لكن الماء ليس جيدا في التنافس مع التفاعلات القوية الشبيهة بالغراء بين الجلد والفيروس فالماء لا يكفي.

 الماء والصابون مختلف تماما حيث يحتوي الصابون على مواد شبيهة بالدهون تعرف باسم البرمائيات وبعضها من الناحية الهيكلية يشبه الى حد كبير الدهون في غشاء الفيروس وجزيئات الصابون تتنافس مع الدهون في غشاء الفيروس وهذه هي الطريقة التي يزيل بها الصابون ايضا الاوساخ الطبيعية من الجلد؛ لا يخفف الصابون فقط (الغراء) بين الفيروس والجلد ولكن ايضا التفاعلات الشبيهة بالفيلكرو التي تمسك البروتينات والدهون والرنا في الفيروس معا...تحتوي المنتجات التي تحتوي على الكحول والتي تتضمن الى حد كبير جميع المنتجات المطهرة على محلول كحول عالي النسبة وتقتل الفيروسات بطريقة مماثلة لكن الصابون افضل لانك تحتاج فقط الى كمية صغيرة الى حد ما من الماء والصابون والذي مع الاحتكاك يغطي يدك بالكامل بسهولة في حين تحتاج الى نقع الفيروس حرفيا في الايثانول للحظة وجيزة ومسح او فرك هلام على اليدين لا يضمن لك نقع كل زواية من الجلد على يديك بكفاءة كافية لذا فالصابون هو الافضل ولكن يرجى استخدام المطهر الذي يحتوي على الكحول عندما لا يكون الصابون مفيدا او عمليا. 

بال ثوردارسون استاذ الكيمياء بجامعة نيو ساوث ويلز في سيدني

عن صحيفة الغارديان

ترجمة ساجدة ناهي

قد يعجبك ايضاً