عيادة تابعة للعتبة الحسينية تواصل تقديم خدماتها لمرضى التوحد رغم الظروف الإستثنائية وتفشي فيروس (كورونا)

اخبار وتقارير

2020-05-20

528 زيارة

تواصل العيادة الاستشارية للطب النفسي في مركز الإرشاد الأسري التابع للعتبة الحسينية المقدسة،  نشاطاتها وذلك من خلال استقبال المراجعين رغم الظروف الاستثنائية وجائحة (كورونا).

وقال مدير المركز عزيز النايف في حديث للموقع الرسمي،  إن "العيادة الاستشارية للطب النفسي التابعة لمركزنا تفتح أبوابها كل يوم ثلاثاء لاستقبال مجموعة كبيرة من الحالات".

وأوضح أن "المركز يواصل نشاطاته وتقديم خدماته رغم الظروف الصعبة"، مشيرا إلى أن "المركز يتبع الاجراءات الاحترازية من خلال تطبيق التوجيهات الصحية سواء للكادر او المراجعين كالالتزام بارتداء الكمامات والكفوف، والتعقيم قبل الدخول إلى المركز، وعدم اصطحاب أفراد العائلة وبالخصوص الاطفال باستثناء من يحتاج إلى الفحص والمعالجة". 

إلى ذلك، قال استشاري الأمراض النفسية الدكتور عامر الحيدري، إن "عوائل المصابين بطيف التوحد وغيرها من الحالات النفسية ندعوهم إلى مراجعة المركز والتواصل لإكمال الإجراءات الخاصة بالعلاج".

وأضاف أن "الظرف الاستثنائي له مؤثراته وانعكاساته على الكثير من الذين يعانون من الحالات النفسية"، مبينا أن "أغلب الحالات التي ترد إلى المركز في هذه المدة تعاني الخوف من  مرض (كورونا) لأنه أصبح من الأمراض التي تترك عقدة لدى الناس، رغم أنه من أحد أمراض الفلاونزا".

وتابع "بالرغم من أن هذا المرض عضوي بحت إلا أنه أصبح مرضا نفسيا أيضا نتيجة الخوف والتهويل الإعلامي من انتشاره، مما ولد خوف لدى الناس، لاسيما من الذين يعانون من الوسواس القهري، والقلق الدائم، والهوس من الأمراض".

 يذكر أن مركز الإرشاد الأسري التابع للعتبة الحسينيّة المقدسة يعمل على إقامة الدورات والندوات والفعاليات الميدانية الأخرى، التي تقام طيلة أيام السنة، لتأهيل وتدريب النساء وذوي الاحتياجات الخاصة، بمختلف المناطق في كربلاء وخارجها، بالإضافة إلى عيادته الخاصة بالطب النفسي التي تقدم الخدمات للمواطنين.

فارس الشريفي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً