مؤسسات ومراكز ثقافية تابعة للعتبة الحسينية تنشر فرقا خاصة للتعفير وأخرى لتوزيع السِلال الغذائية على المحتاجين وبشكل متواصل

اخبار وتقارير

2020-03-31

807 زيارة

قامت عددا من المؤسسات التابعة للعتبة الحسينية المقدسة، بحملات متوازية للتعفير وأخرى لتوزيع السِلال الغذائية على المحتاجين، وذلك تزامنا مع دعوة المرجعية الدينية العليا للتكافل الإجتماعي.

وقال المشرف العام على دار الوارث للطباعة والنشر منتظر الصالح في حديث للموقع الرسمي، إنه "امتثالا لتوجيهات المرجعية الدينية العليا، وتوصيات المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي، باشرنا بتوفير الحاجات الأساسية لبعض العائلات المتضررة من الوضع الراهن".

وأضاف أن "هذه المبادرة جاءت للتخفيف عن كاهل المواطنين، والعائلات المتعففة في بعض من احياء مدينة كربلاء المقدسة، ممن اضرهم حظر التجوال الذي فرضته الإدارة المحلية للمدينة للوقاية من جائحة (كورونا)".

وتابع أنه "تم توزع أكثر من ٢٥٠ سلة غذائية، فيما كانت لدينا مبادرات اخرى تثقيفية عن طريق طباعة الارشادات الصحية لطرق الوقاية من هذا الوباء".

إلى ذلك، كشف مجمع سيد الشهداء (عليه السلام) الخدمي، التابع للعتبة الحسينية المقدسة، عن استمراره بتعفير مركز محافظة كربلاء ،كاجراء وقائي للحد من تفشي وانتشار جائحة (كورانا).

وقال مدير المجمع المهندس صباح الجنابي، في حديث للموقع الرسمي، إن "هذه الخطوة جاءت بتوجيه مباشر من قبل المتولي الشرعي للعتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي، لتعفير مركز المدينة، ومساندة الكوادر الصحية في عملها الوقائي ضد جائحة (كورونا)".

وأضاف أن "عمل الفرق الخاصة والتابعة للعتبة مستمر بتعفير جميع المناطق وبشكل يومي وعلى مدار وجبتين صباحية ومسائية".

 

وأشار إلى أن "المناطق التي شملها التعفير هي مناطق العباسية الشرقية والعباسية الغربية والمخيم، وباب الخان وشارع ميثم التمار والازقة والشوارع القريبة، وأجزاء من أحياء البستنة المطلة على الشارع الحولي".

يشار الى أن العتبة الحسينية المقدسة وضعت اكبر مدينة عصرية سياحية تحت تصرف وزارة الصحة، بالإضافة الى إعلانها عن البدء بإنشاء مستشفى خاص للعناية والطوارئ.

حسين حامد الموسوي

مصطفى احمد باهض

تحرير: فارس الشريفي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً