مستشفى السفير تجري عملية نوعية لشابة موصلية تعاني من مرض نادر

اخبار وتقارير

2017-10-17

1681 زيارة

اعلنت مستشفى سفير الحسين عليه السلام الجراحي التخصصي في مجال الجراحة العامة وجراحة المجاري البولية, التابع للعتبة الحسينية المقدسة في كربلاء عن نجاح عملية جراحية معقدة ونادرة لشابة من اهالي الموصل.

وقال اخصائي جراحة القلب والصدر والشرايين الدكتور صفاء العلي في حديث لموقع العتبة الرسمي, اليوم الثلاثاء, إن" صالة العمليات في مستشفى السفير شهدت نجاح عملية معقدة جدا ومن النوادر لشابة من اهالي الموصل", مبينا ان," العملية  تجرى لأول مرة في كربلاء المقدسة".

متلازمتان في آن واحد

وتعاني الشابة الموصلية من توافق مرضين معا في جسمها مما ادى الى تفاقم حالتها الصحية وتدهورها, حيث عانت طيلة السنوات الماضية من متلازمتان في أن واحد , موضحا اخصائي الجراحة, ان" المتلازمة الاول مرض ما يعرف بمخرج الصدر والمتلازمة الاخرى تعرف بالضلع الرقبية ", مشيرا," تحصل لأول مرة ان نكشف عن حالة مرضية فيها هذين المرضين سويا".

واضاف العلي," تصاحب المرض الم شديد وثقيل على المريضة سببها المتلازمتان من الم شديد وخدر في الكتف والذراع والعضد وصعوبة استكمال الذراع حيث سببت لها الاصابة قصر في الذراع  مع صعوبة في التنفس والتي اصابها باليأس وعدم الاحتمال لصعوبة المرض".

عدة مراجعات غير مجدية

مراجعات عديدة استمرت على مدار العامين للأطباء في كافة انحاء العراق وبدون استجابة تذكر حيث طرقت كل الابواب الممكنة في المؤسسة الصحية العراقية من ذوي الاختصاص في الجملة العصبية والمفاصل, بالإضافة الى تناولها العديد من الادوية العلاجية, لم تكن ذي جدوى حسب ما افاد به العلي.

ويقول الدكتور صفاء العلي, ان" المريضة ذات السبعة عشرة عاما بعد مراجعتها لذوي الاختصاص على مدى سنوات مضت وجدت ضالتها اخير في كربلاء عند مستشفى سفير الحسين عليه السلام المجوار لمرقد الامام الحسين عليه السلام , اذ بعد الاطلاع على حالتها المرضية واجراء الفحوصات الكاملة, تم تشخيص حالتها المرضية والعمل ضمن فريق لإجراء تدخل جراحي سريع لتخليصها من معاناتها التي لازمتها طويلا".

واستخدم الجراح العلي طريقة فريدة من نوعها وتستخدم لأول مرة في كربلاء بمستشفى السفير حيث تم فتح فتحة صغيرة فوق عظم الترقوة  وايضا فتحة اخرى تحت العظم  لتلافي اقل تشوه قد يحصل, واعتبر الاخصائي, ان" هذه العمليات لا تخلوا من المخاطر على  صحة المريض, اذ تكون الفتحات التي احدثت في العملية قريبة جدا من الاوردة والضفيرة العصبية والرئة وفي بعض الاحيان تكون الاوردة والضفيرة العصبية ملاصقة لعظم الرقبية".

ويختم اخصائي جراحة القلب والصدر والشرايين الدكتور صفاء العلي, ان" عملية الشابة الموصلية تكللت بالنجاح الباهر وبدون اي مضاعفات  تذكر والمريضة حاليا بصحة تامة وتستعيد عافيتها تدريجيا اذ تم رفع الضلع الرقبية  ومعالجة ما يعرف بمخرج الصدر, بعد ساعة ونصف الساعة استغرقتها العملية في صالة العمليات",  واشاد العلي," بكادر المستشفى والفريق المتخصص لحالة المريضة وجميع العاملين في كافة المجالات  لتعاونهم المثمر الذي افضى الى هذا الانجاز".

عامر نوري

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً