مشكلة وحل

تدخين الأطفال... الأسباب... والعلاج!

16-09-2019 273 زيارة

يعتبر التدخين من السلوكيات الضارة بكل المراحل العمرية المختلفة, ويحذر جميع الاطباء من الادمان على هذه العادة السلوكية المضرة بالفرد نفسه, وبالأسرة, والمجتمع ككل, تصدم الأم عندما تعلم ان ابنها ذو التسع سنوات أو العشر سنوات يدخن فتصاب الاسرة بحالة  من الخوف والذعر من الاستمرار أو الادمان عليها, فيلجأ الوالدين لعقابه بطريقة عنيفة حتى يقلع عن هذه العادة السيئة وهذا ما يزيد الامر تعقيداً وصعوبة في الحل, في حال اكتشاف هذا السلوك غير المحبب لابد من التحلي بالهدوء والصبر ومن ثم يبدأ الوالدين بالبحث عن الاسباب؟

يلجأ الاطفال لتدخين لعدة اسباب؟

1- ضغوط التربية التي تمارسها الاسرة على الطفل فأما تكون شديدة و حازمة او اهماله ولهذا يقوم الطفل بالتدخين كمحاولة منه للانتقام من والديه.

2- عدم تفهم الاسرة للمرحلة التي يمر بها الطفل وماهي المتطلبات التي يحتاجها في تلك المرحلة.

3- محاولة من الطفل للتفاخر امام اصدقائه.

4- التدليل الزائد الذي يدفع الابناء للتدخين كنوع من انواع التسلية والتمرد على الاهل.

5- يلجأ بعض الاطفال الى التدخين كنوع من التعويض عن عيب خلقي او فشل دراسي او فشل في العلاقات الاجتماعية.

6- تقليد أحد افراد الاسرة او لصديق العائلة , و محاكاة لبعض وسائل الاعلام عبر الاعلانات عن تلك الجائر او ما يشاهد عبر القنوات الفضائية (المسلسلات, الافلام) الذي يظهر فيها البطل يدخن فتخزن هذه الصورة في عقل الطفل ويبدأ يقلد هذا البطل ويربط التدخين بالقوة والبطولة.

7- تبدأ هذه الظاهرة في سن مبكرة الرابعة او الخامسة وهي الفترة التي يقلد فيها الطفل دون وعي منه.

8- قد يربط بعض الاسر بأن التدخين للكبار فقط وهذه مشكلة كبيرة أذ يربط الطفل التدخين بالرجولة والنضج وانه عندما يكبر سيعملها ليشعر بنضوجه ورجولته.

9- ابتعاد الاسرة عن تنمية الوازع الديني لدى الاطفال.

 

العلاج:

لعلاج هذه المشكلة الخطيرة التي تهدم حياة الاطفال المهمة والتي تؤثر على المجتمع ككل لابد من اتباع ما يلي:

1- تنمية الوازع الديني لديه وبطريقة سهلة وبسيطة وتكون مناسبة لعمر الطفل.

2- على الوالدين تفهم شخصية ابنهم وترك المجال له للحوار وان يكونا معه علاقة صداقة قائمة على المصارحة والحب والاحترام .

3- التعرف على اصدقاء الطفل وماهي سلوكياتهم ومحاولة جمعهم في مكان واعطائهم نصائح بصورة محببة وبسيطة.

4- عدم الاساءة الى الطفل في أي موقف يفعله حتى لا تفقده ثقته بنفسه .

5- تنبيه الطفل لخطورة ما يفعله بكل حب وحنان وان لا يفعل مثل تلك السلوكيات لأنها ضارة به .

6- اعرض عليه القصص او مقاطع فديو تبين مخاطر التدخين من جميع النواحي الصحية والنفسية ,  في حال الاستمرار في ذلك والادمان عليه.

7- الابتعاد عن كل انواع القسوة لمنعه من التدخين (كالضرب, والنهر, السخرية, أو الاستهزاء) بالطفل او معايرته امام اخوته او اصدقائه.

8- مكافئاته عندما يقلع عن هذه العادة السيئة بإعطائه شيء محبب الى نفسه او اخذه لنزهة قصيرة .

9- شغل وقت فراغ الطفل ومحاولة اشراكه برامج تنموية تشغل وقت فراغه.

 

10.مراقبة المواضيع التي يشاهدها الاطفال سواء على التلفاز او على الموبايل عن طريق الانترنت ومعرفة الى ماذا يرمي المحتوى قبل مشاهدة الطفل له.

11. محاولة امتناع من هم اكبر سناً في العائلة  عن التدخين امام الاطفال وفي حال عدم استطاعتهم  لابد من اظاهر عدم رضا افراد الاسرة عن هذا السلوك السلبي . 

الاستشارية زهراء الغانمي / مركز الإرشاد الأسري

قد يعجبك ايضاً