بالفيديو.. شاهّد بعينه كيف يقتل "داعش" الأطفال والنساء في "الضلوعية"!!

اخبار وتقارير

2016-03-09

1825 زيارة

قال أحد مقاتلي العشائر السُنية في ناحية الضلوعية، جنوب محافظة صلاح الدين، إن تنظيم "داعش" لا يحمل أي شيء من مبادئ الدين الإسلامي، وإنما هم مجموعة من "قتلة" الأطفال والنساء وقاتلناهم على مدار 200 يوماً إلى جانب إخواننا الشيعة.

وأضاف خلال سرد لمشاهداته، أمام وفد لرجال دين بريطانيين سُنة، "لقد قتلوا الأطفال والنساء وهدموا المنازل، وهذه هي الضلوعية شاهدة على جرائمهم بمقابر الأطفال والمنازل المهدمة".

وقال للوفد البريطاني، الذي زار مدينة الضلوعية شمال العراق برفقة مسؤولي العتبة الحسينية المقدسة، "استخدم داعش كل وسائل الدمار معنا.. قصفونا بالقذائف والهاونات والمفخخات وضربوا المساجد وقتلوا المصلحين فيها، وكانوا يكثفون قصفهم علينا عند الأذان".

ولفت، المقاتل وهو جنرال متقاعد في الجيش العراقي - على حد قوله- إلى أن تنظيم داعش جاءنا بادعاءات غير واقعية، منها تمثيلهم للسُنة والإسلام.

و رأى أن تنظيم "داعش" شوّه سمعة الإسلام، وأراد تقسيم العراق ولكن وحدة العراقيين تجلت في قتالهم سنة وشيعة لهذا التنظيم الإجرامي الدموي.

حسين الخشيمي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً