من ياء ندائها .. لياء قلبي..

الأدب الحسيني

2019-01-20

243 زيارة

 

إلـى سـيـدة نـسـاء الـعـالـمـيـن فـاطـمـة الـزهـراء (سـلام الله عـلـيـهـا)

 

يـا نـــدى اللهِ .. يــــــــــــا نــــــداهُ الـعـلـيّـا   ***   يـا لَـتـكـويـــــــــــنـــه الأضـــاءَ الـثـريَّـا

يـا اخـــتـلاجــــــــــــــاتِ بـسـمـةٍ تـتـخـفَّـى   ***   مـن جِـنـــــــــــــــانٍ وحُــســنُـهـا آدمـيَّـا

يـا كـــؤوسَ الإشـراقِ فـي الـعـرشِ لاحـتْ   ***   تـغـسـلُ الـكـونَ بـالـــــــــــــبـهـاءِ مـلـيَّـا

يـا ازرقــاقَ الآيـاتِ يـا عــنـصـرَ الـضـوء   ***   ويـا طـيـــــــــــــــــــنَـهُ الـمُـسـمّـى ولـيَّـا

يـا صـبَـا الـكـــــــــائـنـاتِ وصـفـي عـلـيـلٌ   ***   وعـويـــــــــــــــلٌ يُـشـاطـئُ الـشـكَّ فـيَّـا

كـيـفَ أتـلــــــــــــــوكِ وِالـمـدى هـذيـــــانٌ   ***   شـفـقـيٌّ يـرتــــــــــــــاحُ فـي أصــغـريَّـا

والـعـراجـيــــــنُ تـحـتـسـي سـاحـلَ الـتِـيـهِ   ***   وتُـجـريــــــــــــــــــهِ مـدمـعــاً قـرمـزيَّـا

والـرحـيـقُ الـمــــــــــــدانُ بـالـزهـرِ ألـقـى   ***   مـن حـكـايـــــــــاهُ عـطـرَهُ الـسـوسـنـيّـا

وارتـدى الـصـحـوَ واسـتـــــــدارَ جَـمـوحـاً   ***   إذْ يُـجاريــــــــــــــهِ فـالـهـوى فـاطـمـيّـا

الـهـوى إنـــــــهُ الـرســــــــــــــــولُ وإنـي   ***   أتـهـجّـــــــــــــــــــــــــاهُ بـالـولاءِ نـقـيَّـا

أتـهـجـاهُ نـــــــــــــــاهـضـاً كـمــــــــــلاكٍ   ***   أوحـديَّــــــــــــاً ونـبـضُــــــــــهُ أوحـديّـا

وعـلـيـهِ تـفــــــــــــــــــــرَّدَ الـحُـبُّ حـتـى   ***   كـلَّـمـتـهُ الـسـمـــــــــــــاءُ مـذْ كـانَ شـيَّـا

لـغـةٌ والـلـغـــــــــــــــــاتُ تـكـويـنُ عـمـرٍ   ***   وإلـيـهِ الـزهــــــــــــراء ..كـانـتْ سـمـيَّـا

لـغـةُ الـكـوثــــــــــــــرِ الـتـي قـد تـسـاقـتْ   ***   والـتــــــــــــــــــــلاواتِ والـهُـدى أزلـيَّـا

يـا فـراديــــــــــــــــــسـهـا الـتـي تـتـمـلَّـى   ***   بـالـهـوى والـمُـــــــــــــراق فـي شـفـتـيّـا

يـا اسـمـهـا يـــــــــــــا بُـحـيـرةً لـضـيـاهـا   ***   يـا قـضــــــــــــــــــاءً لـكـونـنـا أزهـريَّـا

يـا اخـضـــــــــلالَ الـتـفّـاحِ يـا شـجـرَ اللهِ   ***   يُـجـلّـي جــــــــــــــــــــــــــــلالَـهُ الأبـديَّـا

يـا ويـا وامـتــــــــــــدادُهـا الـغـيـمُ يُـلـقـي   ***   مـن تـحـايــــــــــــــــاهُ لـونَـه الـمـرمـريَّـا

أنـا إن جـئـتُ كــــــــي أوشـوشـنـي الآن   ***   بـيـاءاتـــــــــــــــــــــــــــهـا سـأتـلـو نـبـيَّـا

فـاطـمٌ يـا مــــــــــــــلاكَ ذاكَ الـتـمـاهـي   ***   ويـا حُـلــــــــــــــــــــمَـهُ الـبـهـيَّ الـشـهـيـا

خَـجَـلٌ إنـنـي أقـدُّ قــــــــــــــــــمـيـصَ الـــــــــــــشـعـرِ حـتـى أوســـــــــوسَ الـحـرفَ هـيَّـا

هـدِّئ الـرّوعَ وارتـكـبْ قــــــــــمـراً من   ***   شـهـقـةِ الـضـــــــــــوءِ واسـتـحـثِ الـلـتـيَّـا

هـيَ كـلُّ الـزهـــراء .. فـاخـشـعْ وصـلِّ   ***   واغـتـسـلْ بـالـنــــجــــــــــومِ واقـرأْ عـلـيَّـا

هـيِ كُـلُّ الـزهـراء .. هـا أيـن قـلـبـي ؟   ***   سـوفَ يـقـضـي شــــهــــــلاءَهُ الـسـاحـلـيَّـا

وبـمـحـرابِـهـا الـعـواصــــــــمُ تُـجـرى   ***    والـسـؤالاتُ وحــيُــــــــــــــــهـا أبـجـديّـا

تـمـنـحُ الـكـونَ زعـفـــــــــرانَ الـــسـمــــــــــــــــــاواتِ .. وتـتـلــو حـنـيـنَـــهــا الـزمـزمـيَّـا

فـإذا أسـكـرَ الـجـمـــــــــــــــالُ قـلـوبـاً   ***   فـالـبـتــــــــــــــــــــولاتُ خـمـرُهـا كـوثـريَّـا

هـو فـي كـفَّـهـا بــــــــــــــــلاغـةُ مـاءٍ   ***   كـيـفـمـا عـــــــــــــــــادَ، عـادَ نـهـراً ظـمـيَّـا

فـالـحـنـيـنُ الـمـضــمَّـخُ الــحُـبِّ فـيـهـا   ***   يـثـرَبَ الـقـلـبَ فـاسـتـحـــــــــــــــالَ الـنـديَّـا

يـبـعـثُ الـروحَ فـي فـــــــراتِ مـداهـا   ***   لـلـمُـنــــــــــــــــــــادى لـلـمـلـتـقـى مـهـدويَّـا

إيـهِ يـا ابـن الـزهـراءِ ..جـمَّــرَنـا الـشــــــــــــــوقُ .. وظـلَّ الـفـــــــــــــــــؤادُ فـيـنـا بـكـيَّـا

فـاسـتـدرْ إنـنـــــــــــــــا بـأفـقِ الـغـيـابــــــــــــــاتِ نـصـلَّـي وجـودَنـــــــــــــــا الـفـاطـمـيَّـا

 

أمـل الـفـرج

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

قد يعجبك ايضاً